الجمعة، أبريل 22، 2011

لنتخيل الدنيا بلا دين .. لنتخيل الحياة بعد الموت .. ؟!

تحية سلام لكم إخواني في اللادينية ,,


بينما كنت أخط بضعة أسطر على صفحات مذكراتي , تسللت أفكاري إلى عالم الخيال لتتخيل العالم وسيرورته دون وجود للدين ,


ماذا لو لم يظهر يوما أحد الفاشلين ليحكي لأجدادنا قصص الدين الأسطورية تلك , التي تدور حول الله وخلقه لنا , حول الجنة وجهنم بعد موتنا ... الخ


هل تتصورون كيف ستكون الحياة ؟ مؤكد ستكون أكثر يسرا , فلن تكون تعقيدات الدين تفرض قوانينها الغبية الخاصة , لن تكون هناك معاداة بين الغرب والعرب , أو لنقل بين أصحاب مختلف الديانات , قد تكون هناك مشاكل , لكن على الاقل لن تتعلق بالدين , وسيتنحى مشكل العنصرية الدينية وهو أخطر المشاكل باتفاق الجميع =)


قد يأتي أحد المتدينين ليخبرنا أن الحياة ستكون همجية دون وجود لأديان تسيرها , لكننا نعلم أن القوانين الدولية وحدها كفيلة بترتيب حياتنا , ومن يقول غير ذلك فلا تعليق على خزعبلاته ,


لنتخيل أيضا ماسيكون بعد الموت !! ... هل سنجمد للأبد فلا نحس بشئ بعدها , أم سنحيا من جديد مع أجسادنا اللامادية ( كالأشباح ) ؟


ما رأيكم في فكرة أننا سنولد من جديد लूल


أفضل فكرة الحياة كشبح على ذلك ॥


أريد أن تشاركونني تصوراتكم التي سأحترمها مهما كانت تافهة ^^


اعتبروها صفحة للترفيه لا أكثر ,,


خالص تحياتي اللادينية ..

هناك 30 تعليقًا:

  1. Vraiment désolé de ne pouvoir ecrire en arabe mais je répondrai tout de même à la question posée en disant que le scénario le plus vraisemblable serait que l'après-mort ressemble à l'avant-vie, c'est à dire: rien, pas de lumière immaculée éternelle, pas de plénitude hédonique, pas de réincarnation. Cette pensée est peut etre dérangeante dans un premier temps, mais on s'y habitue et en y pensant bien, elle n'est pas si mal que ça.
    Le dernier rempart contre mon athéisme rampant il y a quelques années, c'était l'idée de l'âme. Il doit y avoir un monde spirituel pour que l'âme existe, et l'âme existe nécessairement puisque je ne pouvais imaginer autrement. Mais l'argument qui a fini par achever cette résistance, c'était celui des accidents cérébraux. Où est l'ame quand on souffre d'amnésie à cause d'une lésion de quelques micromètres, ou quand on ne peut plus ressentir d'émotions à cause d'un accident quelconque? L'idée la moins séduisante intellectuellement se révèle incontournable: le monde est matériel et notre existence est matérielle. Et dans ce contexte, l'existence de la conscience n'est que le fruit d'un cerveau fonctionnant selon un équilibre subtil et perfectionné au fil de millions d'années d'évolution
    Je ne veux pas plomber l'ambiance avec ce genre de spéculations mais quand on y pense, ce scénario est idéal, car il suppose que notre vie nous appartient, pas nécessairement pour mener une existence de "débauche" comme ne manquent pas de le signaler nos amis barbus, mais pour s'épanouir en tant qu'individus qui peuvent produire du sens à leur existence à travers ce qu'ils font et à travers leurs relations avec leurs contemporains, et surtout en tant qu'individus libérés de tout code moral anachronique.
    Bonne continuation
    Gilgamesh

    ردحذف
  2. Wow, désolé d'avoir été aussi long :)
    ++

    ردحذف
  3. ياااااه ده حلم جميل اوي
    بس قريب بلجيكا بدأت و رايي انه العالم حيبقى نصفين
    مسلمين في العصور الوسطى ورعاع ومتوحشين
    وعالم متقدم راق
    كل خيالات الانتي يوتوبيا مش حتكون ابشع من كده

    ردحذف
  4. تقولين
    لكننا نعلم أن القوانين الدولية وحدها كفيلة بترتيب حياتنا (على اي اساس هذه القوانين ميكافيلية مثلا)

    فكره البعث تعتمد على الجسد يعني البعث بوجود الجسد
    اشباح على ماذا استندتي في استنتاجك ؟

    ردحذف
    الردود
    1. الانسان بالفطرة لا يستطيع العيش الا ضمن المجموعات البشرية وهذه الحقيقة تجعله يخضع لنظام المجموعة والا نبذته،، والدليل ان كل التجمعات البشرية اوجدت لنفسها اطرا تنظيمية للعيش وبعقائد وتنظيمات مختلفة سواء دينية او قانونية او غيرها وكلها ليس لها علاقة بالاسلام والحضارات الحديثة شاهد على ذلك كما الحضارات القديمة .

      حذف
  5. غير معرف3 ماي، 2011 03:40

    للاسف كاتبة الموضوع جاهله وااايد

    لو الدنيا بلا اديان كان انقرض الانسان

    وكان انتي تعرفين امك ولا تعرفين ابوك فاكيد مافي زواج

    وراح تكثر الامراض والياس يكون موجود لكل انسان

    بالنسبه للموت

    اذا خرجت الروح من الجسد تذهب الى حياة مستوى اعلى

    فتكون هالحياة مافيها الوان او الوان مختلفه جدا

    نرا حياة لايستوعبها الانسان حاليا

    لنرا النمله ترا الابتوب تقول هذا شنو وماراح تستوعبه لان عقلها محدود لو تكبر بتستوعب

    ثاني شيء الله ليس كمثله شيء هو خلق عقلنا محدود

    فالله خلقني لكي اتعلم وليس لكي اعلم

    ردحذف
  6. اعتقد اغلب الحروب فى العالم قامت بسبب الاديان
    الاديان نفسها قامت لفرض سيطرة مجتمع على اخر
    ضفي الى ذلك ان بتقدم الزمان و تقدم العلم تنحسر الاديان شيئا فشيئا
    اعتقد فى النهاية عالم بلا اديان ستقارب المشاكل على الاختفاء لكني اظن انه لو استمر العالم العربي لا يهتم بالتعليم ستستمر فيه الاديان لأنها مرتبطه بالمجتمعات الجاهله

    ردحذف
  7. اكيد الحياة كان سيكون لها معنى وشكل اخر بدون الاديان حيث ان منطقتنا كان سيكون لها الوجه الحضاري المضئ من التطور الاقتصادي والمكانة المرموقة بين دول العالم!!!
    ارد على غير معرف واقول بان انقراض المسلم هو راحة لكل البشرية وان محمد وعصابته مايدعون انفسهم بالصحابة معظمهم ولدوا من ام معروفة واب افتراضي ابحث عن موضوع الجنس زمن محمد ونساء الرايات لتعرف حقيقة وقذارة محمد وعصابته اما لو ادعيت وجود الله فمن خلق الله؟ واتمنى عدم نعت الاخرين بالجهلة ياجاهل!

    ردحذف
  8. انتم تتشدقون دائما بالاخلاقيات ...
    اقسم بالله الخالق العظيم ثم اقسم ان كل سعيكم هو فقط لاباحة الممارسات الجنسية مع ما هب ودب بدون اي تقييد ،تجدون المتعة في حياتكم في اشباع هذه الغرائز فقط......تمتعوا وعيشوا كما تريدون
    ان نهايتكم ستكون اما بالانتحار او كمصير عالمكم الفيزيائي الشهير!!!! وساعتها تكونوا قد خسرتم الدنيا قبل الاخرة...وان غدا لناظره قريب.

    ردحذف
  9. اكيد ستكون الدنيا الم وحزن وشقاء....
    هل تعرفي لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟
    انا عندما اجد نفسي حرمت من الجمال ومن المال واجد غيري يملك كل شيء ....اكيد سأصيح واصرخ لماذا كل هذا الظلم ؟؟اين العدل ؟؟ لماذا انا محروم وغيري مكروم ؟؟
    لكن عندما اعلم ان الله الذي كتب التوازن على كل شيء في هذا الوجود لابد وان يحقق هذا التوازن في العطاء بين البشر لذلك وجد العالم الاخر.. الذي اؤمن به بدون ادنى شك ،والذي سيتحقق به ميزان العدل.......

    ان الانسان بلا دين ممكن ان يقتل ويزني ويسرق كل يوم وهو يعلم انه ليس عليه اي رقيب ،لا تقنعيني بالتربية الاخلاقية فهي مجرد الفاظ نتغنى بها
    لكن للاسف ليس لها اي دور عند التطبيق.

    ردحذف
  10. غير معرف31 غشت، 2011 11:55

    اقول للردود وللموضوع

    لماذا تشغلون نفسكم بالمسلمين والاسلام

    الذي يعيش بالحقيقه لايتاجر بالاباطيل

    ردحذف
  11. لنتخيل دجاجة بأربع افخااااذ يمممم ما ازكاها هههههههههههههه

    ردحذف
  12. ايش الصورة المقرفة اللي حاطاها هاي يااااع .. هوا هيك اللادين تبعكم بعمل بالواحد ؟ .. تمو مزع ومناخيرو مخيطة ؟ ههههه والاسنان ملزقة تلزيق .. يااع على هيك مناظر .. شوهتو خلقة الله الشريفة

    الله يلعنكم ويجعلكم عبرة لمن لا يعتبر ...

    ردحذف
  13. بونجور

    قرأت مواضيعك ,واعترف انني معجبه بذكاء الانسان اللا ديني,ومعجبه ايضا بهلوسته الدينيه العجيبه و الغريبه كما تقولين,فانا ومؤكد انني احترم رايك ,لكنني اراه غير منطقي يا انسه لا دينيه !! وايضا الدين ليس باكمله منطقي لما يا ترى ؟؟ نحن نولد و ننمو و نعيش و نموت نتعلم ما نراه و ما نسمعه لذا حياتنا عباره عن كيمياء و فيزياء ,عن شي يخلق شيء اخر بواقع نحن نعيشه,إذن من هو الله و انا مسلمه! ومن قال بان المسلم يعلم من هو الله !او اليهودي ,المسيحي ,اوالوثني فهل برايك ان المنطق هو عدم وجود الرب ؟المنطق بنظري هو وعي الانسان العاقل وتعامله مع الواقع بعقلانيه وبعكس ذلك نحن في مهب ريح لا نعرف الجهات...ولا انكر بان الخيال مهم ,فالحياه بلا مخيله لا حياه لها .وما هو منطقنا ,المنطق الذي تتفوهين به , ليس الا افكارا ,فانا لا اعلم مثلا ما هو اسمك او من يكون صاحب هذا الاسم او العقل فمؤكد قد يكون مستعار من عقلك الباطني ايضا !,انا شخصيا افكر في ,داخلي ,اي في عقلي طبعا ! بل حتى في الحلم .... ان افكار الماضي و افكار الفلاسفه الذين قرأت عنهم والذين تكتبين باسمهم قطعوا شوطا كبيرا كي يفهموا ما هي الحياه و من هو الله !!!!!اتعلم او تعلمين انني فوجئت يوما بطفل صغير تفوه بكلام عظيم عن الحياه ويالسذاجه ذكائه بقي يضحك خجلا من ذهول الاخرين معتقدا انهم يسخرون منه !

    انت تتسائل من هو الله وهو سؤال طبيعي وليس صعبا وساجيبك عليه بسؤال
    !

    هل مددت عقلك على السرير و خرجت مع جسدك في عالم الله ؟؟ وتسائلت ماذا ساستفيد من ذلك ...واظن انك ستقول وماذا ساستفيد من معرفه الله .الشيء المهم هنا هو ما يدل على وجودك بكونك تحاجج وجودا يتفوق على وجودك وهو الله .

    ربما انت فتاه لكن هناك تناقض في جملتك هذه واعتقد انها ستكون بشهره شكسبير مستقبلا "لآ أعلم لما تصر المرأة على الإيمان برسول قال عنها ناقصة عقل ودين"


    المراه رقيقه وذات مشاعر رومانسيه و عاطفيه اكثر من الرجل و باغلب الامور تقرر ان توقع عقدا مع القلب و ليس العقل وهذا في صلب تكوينها النفسي ,اما ناقصه دين ,فهي لا تستطيع اداء فرائض الدين جميعها بسبب الدوره الشهريه .فلا تفسروا اقوال الانبياء بما يريح امزجتكم .....ارجو ان تكون انسانا منطقيا وان كنت حقا تثق بكلامك كان عليك ان تظهر بمظهرك الحقيقي وليس المستعار وارجو ان ترد ولا تتمرد ....تحياتي . انا افكر اذن الرب موجود"





    كنار عصام

    البرازيل

    ردحذف
    الردود
    1. كيف يصف رسولكم المراه بناقصة عقل والمعروف علميا ان ذاكرتها 4 اضعاف ذاكرة الرجل ولديها قدرة علة مزاولة عدة انشطة ذهنية في الوقت عينه فيما الرجب لا يستطيع سوى ممارسة نشاط واحد فضلا عن القدرة على التركيز
      وكيف يصفها بناقصة دين وربك خلقها كذلك وما ذنبها،، واذا كانتﻛذلك لماذا هذا الازدراء على مخلوقات الهك ما ذاعي هذا ﺍﻟﻮﺻﻒ

      حذف
  14. مرحبا
    نعم سوف يكون العالم اجمل واكثر روعة واقل حروب ودمار

    ردحذف
  15. المرجو اضافتي من اجل التحاور
    loubnalez@hotmail.com

    ردحذف
  16. الحمد لله على نعمه العقل

    ردحذف
  17. بسم الله الرحمن الرحيم

    بكل ثقة اقول لكي انكي انتي التــ***

    وبمروري مرور فقط دون اعطاء اي قيمة لما سطر قلمكـ

    لانهـ وبرآآي لا يستحق

    ....
    نحب نقولك هل نسيتي بابنت الدنيا
    ان الديا نفسها من خالقها برآيك؟
    من خلق الشيطان الذي يلعب بعقلك؟
    من خلق الارض وماعليها ؟
    من خلق البشر ؟
    ومن خلق المسيح والعذراء؟
    من خلق اليهود والمسلمين المؤمنين ؟
    من آعطاءك روح لتآتي الان وتقولي الدنيا بلا دين ؟؟؟

    بالزبط فانتي بينك وبين نفسك عارفة الاجابة

    قبل ماتكملي قرآآءة كلامي
    آزيلي الغشاوة عن عينيك وركزي
    ركزي
    ركزي


    آن خالقها وآآحد

    وآآآآآحد فقط

    هو " الله عز وجل "

    الله من نفخ في رحم امك لتولدي
    الله من خلق الارض في ست ايام
    الله من خلق الاديان
    الله من خلق الملائكة والجن والانس وابليس
    الله خالق كل شي ومالك كل شي

    الدنيا فترة حلم حيمر بيها جميع البشر المؤمنون والكفار
    وطبعا انتي عارفة انتي من اي صنف " ربي يهديك"

    الدنيا اختبار

    اختبار فقط
    لمن اتبع الله وطلب رضاهـ وحمدهـ علي نعمتهـ
    لمن اتبع رسوله وشكر خلقهـ الكامل

    الدنيا بدون دين لاشي
    فكيف يكون هناك حساب بدون افعال

    ++++++
    فكل من علق ان هدا حلمه " دنيا بدون دين :"
    يعرف في يقين نفسهـ اين سترشده اعماله
    يعرف ان مصيره النار " اعوذ بالله منها"
    يعرف انه لايستحق الجنة ولايستحق رضي ربي

    فايحلم وحلمه فاني بتخيلات يرسمها سيده ابليس

    الا تعلمي انتي ومن يتبع نفس تفكيرك انكي عبدة للشيطان
    عبدة لتفكيرهـ وكفره

    ففكري قبل ماتكتبي
    وتسآآلي قبل ماتجاوبي
    فربما تكون التوبة قريبة

    واكثر مايوجعني مصيركم فقط

    ربي يهدينا
    الله اكبر الله اكبر الله اكبر
    لا اله الا الله ومحمد رسول الله
    ....................

    ردحذف
    الردود
    1. اذا كان الهك يهدي من يشاء لماذا لم يقم بهداية الملحدين وتركهم لمصيرهم الاسود علما انه هو من خلق عقلهم الملحد فهذا ذنبه ﺍﻭﻻ

      حذف
  18. رآئع ولكن اضيف في اخر كلامك الانسان ومابعد الموت اشباح ام بروح آخر ...؟!

    بما من المزعوم وخاصه اننا عرب ونحن الاقرب لدين الابراهيمي المحمدي الاسلامي ...

    ان مابعد الموت تؤخذ الروح وتحس بصعودها لسماء وتذهب للجنه والنار وتحس بالعذاب والنعيم ...

    واخيرآ لماذا هاذيه الروح لم تحس باي شي بالماضي اي قبل ان يولد البشر ...

    اليس الملائكه اتت للمولد بالشهر 4 كما تقول الاساطير الاسلاميه ...

    فاين احساس الروح ورؤيتها لكل هالمعجزات لماذا اتينا هكذا ...؟

    اذن ..؟ فهي هكذا اخيرآ فالاول مكمل للاخير ...

    اي حياة الانسان هيا بين عدمين ...

    وشكرآ ...

    ردحذف
  19. ههههههه،

    ردود الشتائم من المتدينين موجودة دائما، ربما بعد الموت سنرجع كما كنا قبل مليون سنة، لا شيء، فقط مجرد لا شيء،

    ردحذف
  20. الحاياة بدون اي دين ستكون اجمل وافضل من وجود الاديان بجميع انواعها.. هناك سؤال مهم اريد طرحه على كل من شاهد هذا السؤال وانشاء الله اتمنى ان احصل على الاجابات من كل من شاهد السؤال وتقبله بكل روح وعقل منفتح.. السؤال هو.. لماذا تعددت الاديان في زمننا هذا من هم الاباطرة الذين اخترعوا هذه الاديان لغرض ماذا اخترعوا الاديان.. الاديان من صنع البشر لولا البشر لما تعددت الاديان ؟

    ردحذف
  21. غير معرف17 ماي، 2013 00:08

    أختي اللادينية أعتقد أنه بلا دين لن يكون هناك معني أو أمل في حياة أبدية أو علي الأقل الأمل في لقاء أحبتنا من الموتي وأتمني لك التوفيق في بحثك عن الحقيقة :)

    ردحذف
  22. الانسان منذ القدم وهو لا يستوعب فكرة انتهاءه أو
    يحاول ذلك.
    ولذلك وجدت الاديان التي ارتاح لها الناس ورضوا بها حيث تلبي ذات الانسان لبحثه عن الخلود
    وحقيقة ما بعد الموت هي "لا شيء" لا ارواح او اشباح او احساس.
    وأدق مثال لتصوير ال"لا شيء" هو أننا عندما ننام بلا احلام تماما فلا نحس بشيء وعندما نستيقظ لا نتذكر اي شيء أثناء نومنا هذا
    كذلك الموت والفرق البسيط يكون بلا استيقاظ
    اي احساس الموت هو نفس احساسنا في اللحظة التي كنا نائمين فيها بلا احلام "لا احساس"
    ومثال اخر وهو:
    "احساسنا قبل ان نولد"
    قد يكون هذا المثال صعب الاستيعاب

    ردحذف
  23. من المممكن أن تتخيل ما تريد.لكن ليس كل ما نتخيله حقيقة بل قد يكون وهما.
    أولا إن كنت ممن يعترفون بحرية الإختيار والإعتقاد ولا أحسبك كذلك, فمن الأدب ألا تنعتي الاخر المختلف معك بالفشل.
    ثانيا: في حديثك عن القوانين الدولية وقوانين الدين الخاصة.فأقول: ما مشكلتك مع قوانين الدين وأحكامه? إن كنت تعتقدين أنها من عند خالق الخلق ولا أظنك كذلك, فالأحرى أن تكون قوانينه أرقى من قوانين مخلوقاته.أما إن كنت ترين أنها من وضع محمد صلى الله عليه وسلم وأصحابه, فكذلك قوانينك ستكون من وضع فلان وعلان.لذلك فليكن نقذك لها على ما فيها لا من حيث أصلها.
    ثالثا: في حديث أحدهم عن الروح والمادية. فأسأله إذا وضعناك أمام حي ثم مات فلا ريب أن الشخص عندما كان حيا مخالف لنفسه عندما أصبح ميتا.والفرق بين الأول والثاني هو ما نسميه الروح وسمه أنت ما شئت.وهذه الروح لا مادية لأنك أصلا تنكر وجودها لأنك تؤمن بما هو مادي فقط.
    رابعا: للسائل عن سبب تعدد الأديان.الاديان من صنع البشر لولا البشر لما تعددت الاديان ؟
    ما هذا الإسنتاج الذي ينم عن جهد جهيد?
    إن الدين عند الله الإسلام.ولن تجد في القران كلمة أديان أبدا. فدين الله الخالق لنا هو الإسلام.وما سواه فهو من اختراع البشر.هذه يمكن أن تزيل اللبس الذي لديك. أما اليهودية والمسيحية فأهلها كانوا على الإسلام والأدلة كثيرة.كما في قول الحواريين : امنا بالله واشهد بأننا مسلمون. فجاء الإسلام مكملا لبعض أحكامها ناسخا للبعض الاخر فاكتمل الدين الحق الذي هو الإسلام.

    ردحذف
    الردود
    1. الدين عند الله الاسلام? وماذا عن مليارات البشر الاخرين وملايين العقائد الدينية قبل الاسلام? كلهم نفايات الى جهنم? وماذا عن المعتقدات الدينية القديمة التي نسخ عنها الاسلام ? وما ذنب طفل نشا وتربى في بيئة غير الاسلام واعتقد بما يعتقد ابواه? كلهم نفايات،، يرحمك الله تكلم بعقل،، اذا كان الناس لم يتوصلوا الى اجابات شامبة على كل شيئ فلا يعني ان الاسلام ﺻﺤﻴﺢ

      حذف
  24. مع إحترامي لكل المتدينين لكني أرى ردودهم كآلة الرد اﻵلي على الهاتف ، كلام مسجل ويعاد كل مرة بلا منطق ، نعم ستكون الحياة أكثر سلام وأمان ومحبة وتآخي ، لأن الإنسان سيجرب التناحر بالبداية سيتوصل الى إتفاقيات السلام كما حدث في أوروبا ، لكننا العرب المسلمون لن نتعلم من الدروس وستبقى الحروب الدينية والمذهبية قائمة .. شكرا إستاذتي العزيزة وطرح جميل

    ردحذف
  25. السلام عليكم....انا طالب الحقيقة....يسعدني ان اشارك معكم بما اعرفه....

    ردحذف
  26. عالم بلا اديان افضل

    ردحذف